الأربعاء، 2 ديسمبر، 2009

عشرات المنظمات توقع على رسالة تنتقد السياسة الحكومية بالبحرين في محاربة حرية الرأي والتعبير



يونيو 2009عشرات المنظمات المجتمعة في أوسلو لحضور المنتدى العالمي لحرية التعبير توقع على رسالة تنتقد السياسة الحكومية بالبحرين في محاربة حرية الرأي والتعبيرwww.bahrainrights.org تجمع العديد من المدافعين عن حرية الرأي والتعبير بالعاصمة النرويجية أوسلو و ذلك في إطار الاجتماع العام للشبكة الدولي لتبادل المعلومات حول حرية التعبير آيفكس والمنتدى العالمي لحرية الرأي والتعبير . وفي رسالة مفتوحة ناشدت أربعون منظمة السلطات في البحرين بوقف الهجمات الأخيرة التي تعرضت لها حرية الرأي التعبير. وفيما يلي نص الرسالة : " في الشهور الماضية, و منذ تعيين الوزيرة مي آل خليفة وزيرة للإعلام و الثقافة, اتخذت السلطات البحرينية إجراءات مشددة للهجوم على جميع أشكال حرية الرأي التعبير، و هذه الإجراءات تضمنت حجب المئات من المواقع والمدونات الالكترونية بما فيها المعنية بحقوق الإنسان، و بمقاضاة الكتاب و الصحفيين و المدونين لمجرد ممارسة مهام عملهم, و منع المدافعين عن حقوق الإنسان و النشطاء و المعارضين من مخاطبة الناس من خلال الإعلام و الانترنت و الوسائل المختلفة. و قد شنت السلطات حملات تشهير من خلال الإعلام الحكومي ضد نشطاء حقوق الإنسان و الذين يعبرون عن آراءهم المعارضة. و قد تم استخدام القوانين القمعية مثل قانون العقوبات لعام 1976, و قانون الصحافة لعام 2002 و قانون مكافحة الإرهاب لعام 2006 في قمع حرية الرأي والتعبير.و من خلال شجبنا واستنكارنا الدائم لجميع أشكال القمع لحرية الرأي والتعبير, فإننا نحن المنظمات الموقعة أدناه والأعضاء في المجتمع المدني الإقليمي منه والدولي نطالب السلطات البحرينية بالتوقف عن استهداف الأفراد والجماعات لمجرد التعبير عن أرائهم، ووقف ألانتهاكاتها لالتزاماتها الدولية كعضو في العهد الدولي للحقوق المدنية و السياسية، والذي تنص المادة التاسعة عشر منه على أن "لكل إنسان حق في اعتناق آراء دون مضايقة. ولكل إنسان حق في حرية التعبير. ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكار وتلقيها ونقلها إلى آخرين دونما اعتبار للحدود، سواء على شكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها" . و نحن الموقعون أدناه نطالب حكومة البحرين وسعادة الوزيرة الشيخة مي آل خليفة بالالتزام بالوعود والالتزامات التي قطعتها البحرين أمام المجتمع الدولي بالتقيد بحماية حرية التعبير. أسماء المنظمات :مركز البحرين لحقوق الإنسان معهد الأرشيف العربي المادة 19: الحملة العالمية لحرية التعبيرالجمعية البرازيلية للتحقيق الصحفي صحفيون كنديون لحرية التعبيرالشبكة الدولية لحقوق رسامي الكاريكاتيرمركز الصحافة في الحالات القصوىمركز حرية الإعلام و المسؤوليةمركز الدراسات الإعلامية و سلام مركز استقلال الصحافةالمركز الوطني للاتصال الاجتماعيلجنة حرية التعبير اتحاد الصحفيين في نيبالاتحاد الصحافة الأرجنتينية بيت الحريةمعهد حرية التعبير منظمة جلووب الدولية إندكس على الرقابةمعهد حرية و سلامة المراسلينمعهد الصحافة و المجتمع معهد الصحافة الدوليمنظمة صحفيون في خطرمؤسسة الإعلام في غرب أفريقيامعهد الإعلام معهد الإعلام بأفريقيا الجنوبية أجندة الحقوق الإعلاميةمنظمة مراقبة الإعلام تحالف الإعلام و الترفيه و الفنأخبار مازيمامرصد أمريكا اللاتينية لحرية التعبير المرصد الوطني لحرية الصحافة و النشر و الإبداع في تونسمنتدى الحرية الباسيفيكي مؤسسة الإعلام الباكستانيةالجمعية العامة للصحفييننقابة الصحفيين في باراجوايشبكة جنوب شرق آسيا لحرفية الإعلام تحالف صحافة جنوب شرق آسياجمعية صحفيو تايلاند الجمعية العالمية للبث الإذاعيالجمعية العالمية للصحف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق