السبت، 27 فبراير، 2010

مدونة “بنية تونسية” ضحية جديدة لعمار 404


مدونة “بنية تونسية” للمدونة التونسية “لينا بن مهني” تعترض للقرصنة والإغلاق على يد الرقيب الأمني التونسي، وهذه ليست المرّة الأولى ولن تكون الأخيرة في حرب النظام الأمني التونسي على المدونات والمدونين التونسيين.
قبل ذلك تعرضت مدونة الصحفي التونسي لقرصنة وحجب إحدى وأربعون مرّة، وبعدها كان الحجب من نصيب مدونة المدون التونسي “سفيان الشواربي”، هذا ناهيك عن اعتقالات ومحاكمات العديد من الصحفيين في تونس.
المدون “سفيان الشواربي” مدير الشبكة العربية لحرية الانترنت قال “ ما تعرضت له المدونة لينا بن مهني ليس سوى حلقة جديدة من مسلسل عمليات الحجب المتتالية التي تنال مدونات في غالبها لا ينشر موضوعات محرمة، وهو ما يكشف ضيق صدر السلطات في وجه الرأي المخالف.”ونتيجة لعمليات القمع هذه دعا “سفيان الشواربي” المدونين التوانسه للتكاتف والنضال المشترك ضد عمليات الحجب التي لا تفرق بين مدونة وأخرى.
وعبرت “الشبكة العربية لحرية الإنترنت” عن قلقها من سياسية حجب المواقع فى تونس وتأثيرها على حرية التعبير فى عالمنا العربى، وتعلن عن تضامنها مع المدونة لينا بن مهني ضد حجب مدونتها، وتدعو لمزيد من حرية التعبير وحرية تداول المعلومات في تونس ومنطقة المغرب العربي.
*-بقي الإشارة إلى أن عمار 404 هو “ هو الإدارة أو المصالح التونسية التي تراقب الانترنت في تونس، ودائما تحجب صفحة المعارضين لها إذا ما اشتد نقدهم لممارسات السلطة وسياستها، وعندما تحجب الصفحة يظهر عليها رقم404″.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق